“صانع القهوة “…

تتذكر جيدا ما قاله لها وهو يرسم على وجهه قوس ابتسامة رائع ” كيف حالك اليوم ؟ ماذا تودين أن تطلبي؟ ” ، في لحظة جعلها تبتسم ، أبقت تلك الابتسامة لعشر دقائق حتى انتهى من تحضير قهوتها . أحست أنه يعج سعادة بداخله وكريم جداً ، يوزع مما لديه لهؤلاء “الغرباء” الذين يلتقيهم لأول مرة ، يحضر لهم القهوة التي ربما يضع فيها بعض الأمنيات . تمنت لو تحدثت معه لبضع دقائق فقط تحب أن تتحدث مع من يلهمها ، يملئ جعبتها بكل الأشياء الرائعة .أحاديث كثيرة قفزت في رأسها، تخيلت لو كانت مكانه توزع القهوة مع ضحكات الصباح , هل سوف تتصرف تماماً كما فعل معها وتبهج الآخرين بأقل الكلمات؟! ،لا تعرف ، وما تعرفه جيدا أنها ممتنة له لأنه استطاع أن يجعل روحها تشرق في لحظة.

Advertisements

فكرة واحدة على ”“صانع القهوة “…

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s