نعم نريد المساواة لكن.. الحماية أولا.

 

 

ما سأكتبه .. هو رسالة الى مجتمعي الذي يضمني ويضم الكثيرات غيري ..

طالما تعالت الاصوات المنادية بالمساواة وازدحمت الصحف بتلك المقالات منها ما يؤيد,ومنها ما يستنكر, نحن فعلا نطالب بتلك المساوة , المساواة التي جعلها ديننا من حقوقنا, تلك  المساواة المتناسبة مع فطرة  كل من الرجل والمرأة ,لكن نسيتم في نفس الوقت , أن تطالبوا بحق الحماية لكل امرأة   تعيش في هذا االمجتمع , من أقل الحقوق ان تخرج المرأه من غير أن تتعرض لأي مضايقة او محاولة اعتداء , ومن حقها أن يحميها المجتمع في حال تعرضها لأي موقف من تلك التي ذكرتها.

سبب مقدمتي هذه حادثة حصلت  لاحداهن كانت في طريقها لمنزلها القريب من مكان عملها, تعرضها احدهم ليسرق حقيبتها وعند محاولتها صده قام بضربها, الغريب فيما حدث انه لم يحاول احد من المتواجدين ان يتدخل ويقوم بالمساعدة, حتى حينما حاولت الاتصال بالشرطة لم يبدر منهم أي اهتمام.

اعتقد من أبسط واهم حقوقنا كنساء هو حق الحماية, ليس عذرا لاحدهم ان يعتدي على فتاة بسبب حجاب او عباءة , فعذر اقبح من ذنب.

من المؤسف أن لا تأمن المرأة السير بالشارع على مرأى من الناس, لأنه قد تتعرض لاعتداء ويقف الاخرون متفرجين !!

 

امرأة الحلوى..

hafralbatin432c250be8

 

كانت هناك طفلة..

تبحث عن سعادة مختبئة خلف لعبة … دمية .. او قطعة حلوى..

لم تكن تعلم تلك الطفلة  ان الحلوى التي وجدتها.. فجأه..

كانت حبك..

كانت ذلك الرجل الذي جعلها .. (امرأه الحلوى) ..

أجدك حولي دائما..

 

أجدك حولي دائما..

اجدك بين سطور مذكراتي..

في اوراق رواياتي..

أراك بين اوراق نباتاتي الذابلة..

تلوح لي مبتسما..

تبعثر بتلك الابتسامة.. كل اشلائي التي لملمتها..

لتتركني.. ابدأ الرحلة من جديد

                                                          *******

يدي الصغيره التي عانقتها..

عانقتها تلك الليلة..

شعرت بذلك الغرور اللذيذ..

يسري داخلي .. حتى يصطدم بأناملي..

ويوقظني  من ذلك الحلم البعيد.. 

                                                        *******

لا أعرف طريق الهروب منك..

أجدني اهرب منك ..اليك..

واستنجد بك.. منك..

أحكي لك كل ليلة..

كل الحكايات البائسة…

ولااجد الا صمتك..

يقتل احلام الليالي  الطويلة..